تحطم أصنام وقيود فريق آرسنال

جماهير الذئاب تستعد للكثير من الليالي السعيدة وسط الكثير من التشجيع بعد أن استطاع فريق روما إيقاف برشلونة الإسباني وإقصائه، مباراة ليفربول وروما ليست كما يتوقع الكثير من المشجعين؛ لأنها المباراة الأكثر قربًا من جماهير روما الساعية إلى لعب مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا، موعد مباراة ليفربول وروما الليلة الساعة 8:45 على ملعب أنفيلد بعد غياب لفريق روما طال لمدة 27 عام، ما يجعل الجماهير في غاية الاستعداد للقاء أكثر رقيًّا بعيدًا عن أداء محمد صلاح لاعب روما السابق، والحاصل على جائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي لهذا الموسم. 

الاستعداد الآن في غايته ففريق روما يستعد بكل أورقه ويتحدث لاعبيه عن تلك المواجهة التي سيخوضها الفريق بشكل مختلف، والانتقام إلى فريق مانشستر سيتي الذي أقصاه فريق ليفربول في دور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا، هذا ما أكد عليه الظهير الأيسر لفريق روما ألكسندر كولاروف فما حققه ليفربول في المباراتين كان كثير جدًّا، وخط الهجوم لفريق ليفربول في غاية الاستعداد وجماهير مانشستر سيتي تطلب من روما تحقيق نصر جديد لا يختلف كثيرًا عن هذا الفوز الرائع على فريق برشلونة الإسباني، مباراة ليفربول وروما على ملعب أنفيلد الليلة في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا أمس الثلاثاء في غاية الصعوبة لجماهير روما الإيطالية، التي تريد الانتقام إلى مانشستر سيتي وإكمال المشوار الذي لم يخضه الفريق قبل أعوام كثيرة من الابتعاد عن نصف النهائي، نعم يغيب عن الفريق الخبرة لكنه يستطيع استكمال هذا المشوار الرائع والمسيرة الجيدة بما قدمه محمد صلاح في الموسم الماضي، فهو أحد أسباب وجود روما في دوري أبطال أوروبا هذا العام. 
ليفربول وروما


تحدث إيزيبيو دي فرانشيسكو المدير الفني لروما عن استعداد الفريق لهذه المباراة على أرض أنفيلد وأنه يريد المهاجمه لإسعاد كل الجماهير إلا أن صعوبة الموضوع لا تتوقف عند محمد صلاح الحاصل على لقب أفضل لاعب لهذا الموسم في الدوري الإنجليزي، هجوم فريق ليفربول صعب جدًّا لكن ما حققه روما في هذه البطولة يجعل الكثير من الأمور جائزة الحدوث، والتركيز على لاعب واحد أمر غير مقبول بكل تأكيد وعلى النظير رغم كل الشعارات التي تتحدث عن حب روما وجماهيره لمحمد صلاح إلا أن كلوب يتوقع عكس هذا لأن صلاح سيدرك سريعًا أنهم لم يعودوا زملاء له في الفريق، وهذا هو المعروف عن دفاع الإيطاليين لكن ما قدمه محمد صلاح يفخر به كل فرد في ليفربول وفي روما وكل محب له في الوطن العربي وفي كل بلاد العالم. 

التعليقات